التكنلوجيا
أخر الأخبار

5 “خرافات” عن ترك الهاتف الذكي في الشاحن طوال الليل

5 "خرافات" عن ترك الهاتف الذكي في الشاحن طوال الليل Eiqa3 ايقاع

من المرجح، فإن الكثير من الناس قد حذروك من عدم ترك تليفونك الفطن في الشاحن طوال الليل، بلا أن يعرفوا إن كان هذا فعلا يضر التليفون أم لا؟، وكيف؟
وينسج عديد من الناس ما يشبه “الخرافات” بشأن أسلوب شحن التليفونات المحمولة، نعرض هنا 4 منها، على حسب ماهر ومتمرس التليفونات المحمولة كايل وينز:

تركيبة البطارية

أكثرية التليفونات المحمولة تعمل ببطاريات مكونة من “أيونات الليثيوم”، وهي تتضمن على ذاكرة متطورة تحتفظ بالكثير من الطاقة مع إمكانيات أسرع على الشحن، كما أن عمرها الافتراضي أفضل.

أما بطاريات “النيكل” التي كانت مستخدمة في التليفونات القديمة التقليدية فكانت تتضمن على ذاكرة بدائية لا تمكنها من الاحتفاظ بطاقة إضافية وتكتفي بالحد الأقصى للشحن، وذلك ما يجعلها “تنتفخ” إن تم شحنها مبالغ فيه.

وبناء على هذا، لن يؤدي توصيل التليفون المحمول بالشاحن طوال الليل إلى حدوث مشاكل، إلا أن عليك أن تضع في اعتبارك أن بطاريات أيونات الليثيوم لا تصمد أبديا.

الشحن الزائد

التليفونات المحمولة اليوم فطنة بما يلزم بحيث لا تدع الشحن الزائد يؤثر في أدائها، إذ يجيء كل تليفون إلى حد ما هذه اللحظة مزودا بشريحة مدمجة تمنع الشحن بمجرد وصول السعة إلى 100 بالمئة.

حرارة التليفون

الخطر الأوحد الذي قد يتوعد تليفون إن وضعته في الشاحن طوال الليل هو ازدياد درجة حرارته، إذ يشتكي الكثير من المستعملين تلك الأيام من مشاكل تتعلق بازدياد سخونة هواتفهم.

وتلك المخاوف حقيقية، فإذا قمت بشحن تليفونك طوال الليل وزادت حرارته بصورة قوية، فهناك احتمال أن تنهار بطارية أيونات الليثيوم. وذلك شيء يلزم أن تهتم به بغض البصر عن وقت شحن تليفونك.

التليفون في الحافظة

شحن التليفون الفطن مع الإبقاء عليه في الحافظة البلاستيكية أو المطاطية من الممكن أن يكون ضارا، لهذا ينصح بإخراج التليفون من حافظته نحو شحنه طوال الليل، فالحافظة قد تمنع تفريغ السخونة الناجمة عن الشحن وتقلل تأدية التليفون.

استعمال التليفون خلال الشحن

يعتقد العديد من الناس أنه يلزم علينا تجنب استعمال التليفون خلال الشحن، وذلك الشأن صحيح إلى حاجز ما، إذ تَستطيع استعمال تليفونك في مهام خفيفة، والذهاب بعيدا عن المهام التي تثقل على التليفون.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock
%d مدونون معجبون بهذه: