الترفيه
أخر الأخبار

بأسلوب لا يخطر على البال كيف استخدم القوات المسلحة الأميركي الفياغرا في حرب أفغانستان؟

بطريقة لا تخطر على البال كيف استخدم الجيش الأميركي الفياغرا في حرب أفغانستان؟ Eiqa3 ايقاع

سمع الجميع عن الاستخدامات الجنسية لعقار الفياغرا، فهل سمعت عن استخداماته العسكرية؟
وفق حكايات عسكريين سابقين، استخدم القوات المسلحة الأميركي “المبنى السحري” الذي يعاون على الانتصاب عند الرجال، كسلاح فعال لـ”تصنيع أصدقاء” من الأفغان، أثناء الغزو الأميركي لمعقل حركة طالبان الذي بدأ عام 2001.

ونقلت جريدة “واشنطن بوست” الأميركية عن عسكري ساهم في غزو أفغانستان، كيف حصل على بيانات وافية عن طالبان بمقابل بضعة أقراص من “الحبة الزرقاء”.

سعيد الحظ الذي حصل على حبوب الفياغرا كان زعيما قبليا أفغانيا في الستين من عمره، وزوجا لأربع نساء، أعطاه ضابط في وكالة المُخابرات المركزية شريطا يحمل 4 حبات من الفياغرا، على طريق “المنحة”.

وصرح له الضابط: “خذ إحدى ذلك الشريط. ستحبه”.

ويقول الضابط إن المنحة “غير المجانية” كان لها مفعول السحر، حيث أتاه الشيخ في أعقاب 4 أيام وقد أعطت الإنطباع عليه إشارات الشبان.

ودون أن يطلب الضابط، سكب الشيخ في مواجهته سيلا من البيانات عن أسرار طالبان وطريقة الوصول إلى مقارهم وقياداتهم، وطلب في المقابل الاستحواذ على المزيد من أقراص الفياغرا.

وتشير تلك الواقعة إلى أساليب جديدة ومبتكرة للجيش الأميركي، يحصل بها على البيانات التي يريدها في البلاد التي يتدخل بها عسكريا، عوضا عن الأسلوب التقليدية القائمة على شراء الجواسيس بالمال.

وإلى منحى أقراص الفياغرا، تضم لائحة المنح غير التقليدية التي تعدها وكالات المُخابرات الأميركية لتسخير زبائن محليين، منها معدات حرفية وعقاقير أو فعل عمليات جراحية، أو ألعاب أطفال وأدوات مدرسية، وحتى تأشيرات السفر.

ويقول مسؤول أسبق في وكالة المُخابرات المركزية عمل في أفغانستان: “يمكن خلق أصدقاء من المؤثرين، بواسطة تشييد مدرسة أو إعطائهم فياغرا”.

وبتجربتهم الطويلة في أفغانستان، يعتقد المسؤولون العسكريون الأميركيون أن “من يدفع أكثر” يستطيع شراء أشخاص القبائل، الذين عمل بعضهم عند القوات المسلحة الأميركي وبعضهم الآخر عند طالبان.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock
%d مدونون معجبون بهذه: